الإثنين , 23 يناير 2017
الرئيسية / أجهزة آبل / ما الفرق بين شاشات Retina العادية وشاشات Retina HD ! وما الأفضل لك كمستخدم ؟

ما الفرق بين شاشات Retina العادية وشاشات Retina HD ! وما الأفضل لك كمستخدم ؟

كتب : يوسف مهدى

ما هي شاشات الRetina – وما هي شاشات Retina HD؟ هل هذه الإثنتين تعني لنا الكثير في الواقع ؟ .

ما هي شاشات الRetina ؟ , ما هي شاشات Retina HD ؟ . ما الفرق بين الإثنتين ؟ , أي المنتجات الخاصة بشركة أبل يستحق شرائها, وهل هم يستحقون المزيد من المال؟ , سنقوم بالرد على كل هذه الأسئلة وأكثر في هذه الدليل للأشخاص الذين يريدون معرفة ما هي شاشات الRetina و Retina HD , سنقوم نحن بالشرح المفصل لكم من إيجابيات وسلبيات شاشات Retina – أو Retina HD , بالإضافة إلى ما الأجهزة من الأيباد, الأيفون, الأيبود, الماك, والماك بوك أيضآ التي تحتوي على الشاشات Retina أو Retina HD display ؟ .
 
ببساطة. شاشات الRetina هي الشاشة التقليدية التي تقوم أبل بوضعها في معظم منتجاتها والتي لا يوجد تعريف محدد لها بشكل دقيق , وبالطبع مميزات الRetina تختلف عن الشاشات التي لا تحتوي على هذا التنوع والذي تعرف بnon-Retina screens .
 
الإختلاف الأول , وهو الإختلاف الأهم وهو كثافة البكسلات الموجودة في الشاشات ( pixel density ) , عندما قام ستيف جوبز بإطلاق الأيفون 4 والتي كانت تحتوي لأول مرة على شاشات الRetina , والذي وصفها كثافة البكسلات بأنها هي كمية البكسلات الموجودة في الشاشة وهي غير محسوسة أو ملحوظة بشكل كبير للعين البشرية وتلاحظ إختلافها إذا كنت قد تبعد أكثر من10 إنش وقد قيل أكثر من ذلك , شاشة الأيفون 4 معبأة ب300 بكسل لكل بوصة , ولذلك فإن معظم الناس لا يرى الإختلاف على الإطلاق عندما يكونوا بجانب أو في مقدمة عيونكم .
 
ومنذ ذلك الوقت , أطلقت أبل العديد من الأجهزة التي تحتوي على شاشات الRetina. البعض منهم تكون كثافة بكسلاتهم أكثر من 300 بكسل لكل بوصة, والبعض أقل من ذلك, وبالطبع تسأل كيف كل تلك الشاشات تسمى بRetina? لأن هناك نوعان من العناصر المتكونة منها البكسل وهي الكثافة والمسافة, والتي تقل حسب بعد عينك عن الشاشة , وبذلك عندما تنخفض كثافة البكسل فإنها تجعل البكسل يختفي .
 
بصفة عامة, حجم الشاشة , ومن المرجح أن يكون بعد عينيك عن الشاشة هي التي تسبب في فقدان البكسلات أو وضوح الشاشة .
 
لذلك, على سبيل المثال, كان في الفترة التي أنشأ فيها الأيفون 4 إلى 5S كانت كثافة البكسلات 326 بكسل لكل بوصة , في حين ان الماك بحجم 27إنش كان يحتوي على 218 بكسل فقط لكل بوصة , وبالنظر إلى ذلك , فإن معظمنا يجلس على شاشة بحجم 27إنش بشكل أقرب بنسبة 1 ونصف المسافة التي نقوم بالنظر على الأيفون الخاص بنا , ولا تنسى أن كثافة البكسلات في الماك أقل أيضآ .
 

كيف يمكننا مقارنة شاشات الRetina مع الشاشات non-Retina ؟ 

 
 
الشاشة على اليسار لا تحتوي على ميزة الRetina , والأخرى تحتوي على ميزة الRetina , إختلاف صغير لكنه ملحوظ على النص .
 
بعبارات أبسط , فإن شركة أبل ” تحول ” شاشات الأجهزة التي تحتوي على Retina عن طريق مضاعفة عدد البكسل عموديآ وأفقيآ , وهذا يعني أن شاشة Retina تحتوي على أربع أضعاف عدد البكسل بمختلف الشاشات التي لا تحتوي على Retina .
 
إذا قامت أبل بعملية المضاعفة أم لا , هذا ليس مهم ولن يكون هناك مشكلة في ذلك , ولا تختلف واجهة المستخدم في ذلك مثل : القوائم والرموز وتبدو بنسبة ضئيلة , وللتعويض عن ذلك , قامت أبل بخلق وضعية الHiDPI , حيث تقوم هذه الميزة بعمل تضاعف لعناصر الواجهة بشكل عمودي وإفقي وذلك يظهر في نفس الحجم لأنها ستكون أيضآ على الشاشات العادية .
 
تأثير شاشة الRetina تقوم بجعل كل شيء يبدو بشكل أكثر نعومة وهش , ولا سيما فوائد شاشات Retina – تبدو بشكل أكثر سلاسة مع المنحنيات على الحروف ولا تظهر بشكل خشن كما في الصورة في الأعلى .
 

ما هي شاشات Retina HD و Retina 4K/5K?

 
 
قام ستيف جوبز بوضع شركة أبل على الزاوية عندما قام بوصف البكسلات في الأيفون 4 بأنها أكثر حساسية ووضوح للعين البشرية ,أين تريد الذهاب من هنا ؟ كيف تقوم بوصف شاشة بشكل أفضل من ذلك ؟ قامت أبل بالرد على ذلك من خلال بث الفيديوهات وعمل فيديوهات توضيحية .
 
عندما جاء الأيفون 6 في عام 2014 , كانت قد أنشأت شاشة الأيفون 6 بشاشة طولها 750 بكسل, أكثر بقليل من البكسلات المعروفة لصيغ الفيديو 720 بكسل والتي تشكل واحدة من المعايير فائقة الدقة , وقد جاء الأيفون 6 بلس بطول 1080 بكسل , وهي الدقة اللازمة لعمل إثنين من معايير الفيديو عالية الدقة ( 720,1080) وهي ميزة رائعة ومميزة للأيفون , وقد قامت أبل بإطلاق “الأيفون 6 و 6 بلس” بشاشات ‘Retina HD.’ وقد قامت بالأمر نفسه في عام 2015 مع الأيفون 6s و 6s بلس مع دقة الشاشة نفسها .
 
 
مع ذلك, جودة الHD أصبحت قديمة نسبيآ في عالم الفيديو في وقتنا الحالي , بسبب صدور جودة أعلى لشاشات التلفزيون وهي ال4K , والتي تحتوي على 4000 بكسل بشكل إفقي ( عرضي ) . لذلك عندما قامت شركة أبل بإطلاق iMac بحجم 27إنش مع 5120 بكسل إفقي في عام 2014! , فإنه يستخدم إصطلاح التسمية نفسها وقد إطلق عليه إسم ‘Retina 5K.’ وفي أكتوبر عام 2015 قد أطلقت أبل iMac بحجم 21 إنش مع 4096 بكسل ( كثافة 218ppi ) , وأطلقت عليه ‘Retina 4K.’
 

ما أجهزة الماك , الأيباد أو الأيفون التي تحتوي على شاشة Retina ؟

 
 
 
إعتبارآ من نهاية 2015 , جميع أجهزة أبل ( بإستثناء iPod nano ) أصبحت أجهزتها مدموجة مع شاشة Retina , وبالنسبة للMacBook Air لم يكن يحتوي أيضآ على هذا النوع من الشاشات , ومن المتوقع يتم تصحيحه ووضعه في نسخته لعام 2016 , والنسخة المسبقة التي لا تحتوي على الميزة هي الخاصة بسنة 2015 وجميع الماك بوك أير السابقين , وهناك أيضآ الiMac بنسخة 21.5 إنش لا يحتوي على الRetina مع ميزة SuperDrive ( الذي لم يتم تحديثته من 2012 ) .
 

ماذا بالنسبة لشاشة Thunderbolt ( الصاعقة ) ؟

 
للأسف, على الرغم من أن شركة أبل قامت بإطلاق الأيماك 27إنش مع شاشة الRetina في 2014 , إلى الآن لم تقوم أبل برفع مستوى شاشة الصاعقة لخصائص Retina , وجاء بحجم  2560 x 1440 , وفي نفس السياق قامت أبل بوضع الهذه البكسلات إفقيآ مسبقآ في الماك بوك برو 13إنش و الماك 12إنش .
 
في حين أن أبل تزال تبيع عرض الصاعقة على موقعها على الإنترنت , إنه فشل ذريع لأنه لن يقوموا برفع مستوى الشاشة لأكثر من أربع سنوات , وعلى ما يبدو لا يوجد لديهم النية في تجديد بيع الشاشة , مما يجعل منه أنه من غير المحتمل سيتم ترقيت إلى شاشة Retina ,تحديث : قامت أبل بتوقيف الشاشة من موقعها في شهر 5 .
 
 
 

هل يوجد غيرها من الشبكات المصنعة تقوم بإستخدام شاشة Retina ؟

 
لا يوجد غيرها من الشركات تقوم بإستخدام نفس إسم الشاشة , ويقولوا محامين أبل أنهم لا يمكن أن يقوموا بذلك , ولكن يوجد العديد من صانعي الهواتف الذكية والأقراص على وجه الخصوص , يقوموا بزيادة كثافة البكسلات في أجهزتها لتقوم بمنافسة أجهزة أبل , وفي بعض الحالات تتجاوز شركة أبل بكثير .
 
ومن الأمثلة على ذلك Sony’s Xperia Z5 Premium التي وضعته بحجم 3,860 x 2,160 بكسل , مقتربآ كثيرآ من 4K – على شاشة بحجم 5.5إنش , ويعطيها كثافة بنسبة 806ppi بكسل , وهاتف Samsung’s Galaxy S6 الذي جاء بحجم 1440 x 2560 pixels – والمعروف بإسم Quad HD أو QHD , وشاشة بحجم 5.1إنش , وكثافة بنسبة 577ppi بكسل .
 
سواء إذا كان هناك أي جدوى من حصولك على دقة 4K أو  QHD على جهازك الذكي غير قابل للنقاش , إذا كان تأكيد ستيف جوبز صحيح في وجود بكسلات بدقة 300ppi وهي غير مرئية للعين فلمذا تريد دقة أكبر من ذلك بكثير ؟ , وتكون زائدة عن حاجتك أيضآ .
 
شاشة الRetina هي ليست واحدة من الشاشات فائقة الدقة الموجودة في وقتنا الحالي , ولكنها قد تكون الأفضل في التوازن من بين حدة الصورة والقوة اللازمة لتوفير الجودة الأفضل للصور .

شاهد أيضاً

تعرف على أسباب إرتفاع درجة حرارة الايفون والايباد , وكيفية علاج هذه المشكله ؟

درجة حرارة الهاتف الطبيعيه تتراوح بين 0 ــ 35 درجه مئويه , ولكن عند إستخدام …